الاستطلاعات الهاتفية

منذ نشأة المركز تمّ الاعتماد على الهاتف الأرضي كوسيلة أساسية لجمع البيانات جنباً إلى جنب مع الطريقة التقليدية من مسوح ميدانية، نظراً لما تتمتع به هذه الوسيلة من السرعة في الأداء، وانخفاض التكلفة المادية، وكذلك سهولة الإشراف على عملية جمع البيانات، ومراقبة جودتها مركزياً، ونظراً لانخفاض مستخدمي الهاتف الأرضي تم إدراج الهاتف المحمول كوسيلة إضافية لجمع البيانات إلى جانب الهاتف الأرضي عام 2014، وذلك بهدف تحقيق تمثيل أفضل للمجتمع في ظل تناقص أعداد خطوط الهاتف الأرضي.

في مارس 2021، تم استبعاد الهاتف الأرضي والاعتماد فقط على الهاتف المحمول كوسيلة لجمع البيانات وذلك نتيجة للزيادة المطردة في نسبة انتشار الهاتف المحمول والانخفاض الملحوظ لنسبة انتشار الهاتف الأرضي.

يتم إجراء الاستطلاعات الهاتفية في مركز استطلاع الرأي من خلال نظام الكتروني (Computer Assisted Telephone Interviewing) والذي يسهم في إنجاز العمل بصورة سريعة وبدقة عالية من خلال إتاحته تصميم وإجراء الاستطلاعات، وإعداد التقارير والإحصاءات مما يساعد على استخلاص النتائج بشكل علمي.

المسوح الميدانية

يتم استخدام المسوح الميدانية بالاعتماد على عينية رئيسة مكونة من 100 ألف أسرة مصرية موزعة على مختلف محافظات الجمهورية، فيما عدا المحافظات الحدودية، حيث يتم سحب عينة طبقية من الجمهورية بعد تقسيمها إلى ثلاثة مناطق جغرافية (المحافظات الحضرية، الوجه البحري، الوجه القبلي)، ويتم استخدام أسلوب العينة العشوائية المنتظمة الاحتمالية عند اختيار المحافظات، وتوزيع العينة في كل منطقة على المحافظات حسب وزنها النسبي في المنطقة.

استطلاعات من خلال الانترنت

مع الانتشار الواسع لاستخدام الانترنت ووسائل الإعلام الاجتماعية وزيادة تأثيرها في المجتمع، دعا العديد من العلماء والباحثين المتخصصين في استطلاعات الرأي العام إلى محاولة استخدامها في إجراء الاستطلاعات بدلاً من الطرق التقليدية.

في إطار الدور المنوط بمركز استطلاع الرأي العام، رأى المركز ضرورة استحداث هذه الوسيلة داخل المركز لدعم متخذي القرار بآراء مجتمع الإنترنت في مختلف القضايا التي تطرأ على المجتمع المصري، خاصة مع زيادة عدد مستخدمي الانترنت في مصر.

يتم استخدام نظام لاستطلاعات الرأي على الانترنت CAWI .