81.2 % من المنشآت الاقتصادية قيَّموا أهمية عقد مؤتمر اقتصادي في الوقت الحالي بدرجات تتراوح ما بين 8 و10 درجات

الخميس 20 , أكتوبر, 2022

يترقب مجتمع الأعمال في مصر بكافة قطاعاته المؤتمر الاقتصادي الذي نوه عنه السيد رئيس الجمهورية وحدد موعده السيد رئيس مجلس الوزراء خلال الفترة من 23 إلى 25 من شهر أكتوبر الجاري، بهدف التوصل لصياغة رؤى واضحة لمستقبل الاقتصاد المصري، وذلك بمشاركة عدد من الخبراء والمعنيين في هذا المجال، لذا قام مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار  بمجلس الوزراء بإجراء استطلاع لرأي المنشآت الاقتصادية في مصر حول رؤيتهم لمدى أهمية انعقاد هذا المؤتمر، وأهم الموضوعات التي يرون ضرورة مناقشتها خلاله. وذلك خلال الفترة من17 إلي 19 أكتوبر 2022 على عينة من 317 منشأة اقتصادية.

وفيما يلي عرض لأبرز النتائج:

ما يقرب من ثلثي المنشآت الاقتصادية بالعيّنة (64.4%) يهتمون بمتابعة أخبار المؤتمر الاقتصادي الذي من المقرر انعقاده في الفترة من 23 إلى 25 من شهر أكتوبر الجاري.

الغالبية العظمى من المنشآت بالعيّنة (81.2%) قيَّموا أهمية عقد مؤتمر اقتصادي في الوقت الحالي بدرجات تتراوح ما بين 8 و10 درجات، مقابل 6.1% قيَّموا أهميته بأقل من 5 درجات.

79.9 % من المنشآت الاقتصادية بالعيّنة قيَّموا قدرة المؤتمر على الخروج بمقترحات قابلة للتنفيذ لمواجهة التحديات الاقتصادية في الوقت الحالي بدرجات تتراوح ما بين  5 و10 درجات، مقابل 18.1% قيَّموا قدرته علي ذلك بأقل من 5 درجات.

تطرقت المنشآت الاقتصادية بالعيّنة للعديد من الموضوعات التي يرون ضرورة مناقشتها خلال جلسات المؤتمر الاقتصادي القادم:

  • تحدث البعض عن قضية دعم عمليتي الاستيراد والتصدير: بما في ذلك من تذليل معوقات التصدير، وتيسير إجراءاته (34.4%)، وزيادة الفرص التصديرية، وفتح أسواق جديدة والمشاركة في المعارض الدولية (15.6%)، و‏كذلك تذليل معوقات الاستيراد وحل مشكلات الاعتمادات المستندية (11.6%).
  • كذلك تطرقوا إلى قضية دعم الصناعة المحلية: وذلك من خلال الاهتمام بزيادة الإنتاج المحلي وتذليل العقبات أمام المصنعين او المنتجين واعاده فتح المصانع المغلقة (13.5%).

المنهجية:

تم الاعتماد على قاعدة بيانات رئيسة من المنشآت الاقتصادية لدى مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار, حيث تم سحب عينة عشوائية بسيطة تمثل معظم القطاعات الاقتصادية بمصر، وتم التوصل منها إلى 317 استجابة.

تم جمع البيانات عن طريق المقابلات الهاتفية خلال الفترة من 28 سبتمبر إلي 5 أكتوبر 2022، وروعي أن تتم هذه المقابلات خلال فترة العمل الرسمية من 9 صباحا إلى 5 مساءً.

تمت عملية التحليل الإحصائي باستخدام الحزمة الإحصائية SPSS، بالإضافة إلى التحليل الكيفي للأسئلة المفتوحة.

 

        جدير بالذكر أن بعض النتائج التي تم عرضها ترجع إلى استطلاع آخر للمنشآت الاقتصادية تم إجراؤه خلال الفترة من 28 سبتمبر إلى 5 أكتوبر 2022، وذلك على عيَّنة من المنشآت الاقتصادية، تم التوصل منها إلى 378 استجابة.